نفي الانتاج الحربي اختصاصها بتجارة السيارات وتؤكد تصنيع الأتوبيسات مع MCV

نفي الانتاج الحربي اختصاصها بتجارة السيارات وتؤكد تصنيع الأتوبيسات مع MCV

  • الإثنين 31 أكتوبر 2022

نفي الانتاج الحربي اختصاصها بتجارة السيارات وتؤكد تصنيع الأتوبيسات مع MCV
قرار مشاركة الانتاج الحربي بمنع المدرعات في تجارة السيارات تم فهمه بصورة خاطئة حيث لا يشمل التجارة بمعناها المفهوم ولكن تصنيع الأتوبيسات صديقة البيئة.

ما نشر في الوقائع حول الانتاج الحربي وتجارة السيارات تم فهمه بصورة غير صحيحة

وضحت وزارة الانتاج الحربي موقفها من المنشور الخاص باضافة نشاط جديد لها حيث أن منطوق المنشور الذي نشر في الوقائع المصرية وضح أن الانتاج الحربي عبر مصنع انتاج واصلاح المدرعات ستقوم باضافة نشاط تجارة السيارات لها ونشاط الشراء والبيع . وما تم فهمه من هذا القرار الجديد الذي تم نشره بجريدة الوقائع المصرية في عددها رقم 234 الصادر في 23 أكتوبر 2022، أنه ستقوم بعرض شراء وبيع السيارات.

الانتاج الحربي تؤكد أن مصنع اصلاح المدرعات لن يعمل بمجال تجارة السيارات

ولكن الوزارة خرجت اليوم لتوضح أن هذا الأمر غير صحيح بالمرة. وقالت أن قرار مجلس إدارة مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات في جلسته بيوم ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢ على المذكرة رقم (١١/٣/٤٤١) بالتمرير، بالموافقة على إضافة نشاط شراء وبيع وتجارة سيارات- مركبات جديدة بأنواعها المختلفة ومكوناتها بالسجل التجاري الصناعي الخاصين بالمصنع ليس مرتبط بنشاط التجارة.

قرار وزارة الانتاج الحربي الأخير منوط بانتاج الأوتوبيسات الكهربائية

وقال المستشار الإعلامى لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة السيد/ محمد عيد بكر أن القرار خاص بالتعاون القائم بين وزارة الإنتاج الحربي -ممثلة في مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي)- والقطاع الخاص -ممثلاً في شركة صناعة وسائل النقل "MCV"- لإنتاج الأتوبيس الكهربائي وذلك في ضوء ما يمتلكه (مصنع 200 الحربي) من ماكينات تؤهله للقيام بذلك بأعلى جودة ممكنة خاصةً في ضوء خبراته في إنتاج العربات المدرعة، نافياً صحة ما يتداوله البعض بأن القرار يعني قيام المصنع بالتجارة في السيارات، مضيفاً أن القرار منوط بإنتاج الأتوبيس الكهربائي لزيادة نشاطه وحركة البيع له.

تعاون مصنع 200 الحربي وMCV لانتاج مركبات صديقة للبيئة

وأوضح "بكر" أن التعاون بين (٢٠٠ الحربي) و"MCV" يمثل نموذجاً ناجحاً للتعاون بين القطاعين العام والخاص لإنتاج مركبات أكثر محافظة على البيئة ومحاربة للتلوث في ظل سياسة الدولة لإستغلال التكنولوجيا لخفض الانبعاثات من وسائل نقل الركاب ومواكبة التطور العالمي لصناعة الأتوبيسات التى تعمل ببدائل الوقود التقليدي والتحول للعمل بالكهرباء.

الكلمات الدلالية

السيارات تصنيع

المزيد من الأخبار

بث مباشر سبورت كورة