توقعات بزيادة انتاج السيارات في مصر مع بداية عام 2023

توقعات بزيادة انتاج السيارات في مصر مع بداية عام 2023

  • الثلاثاء 08 نوفمبر 2022

توقعات بزيادة انتاج السيارات في مصر مع بداية عام 2023
الاعتمادات المستندية تسببت في منع استيراد مكونات انتاج السيارات لمصر او تباطئها مما أدي لمشكلات ضخمة لمصنعي السيارات المحليين وشملت توقف بعض المصنعين عن الانتاج، ولكن الأمر يبدو في طريقه للحل في بداية عام 2023.

مصنعي السيارات تتوقع تحسن توفر مكونات انتاج السيارات بمصر

ذكرت تقارير ان رابطة مصنعي السيارات في مصر تتوقع حدوث بوادر تحسن في أزمة استيراد مكونات انتاج المركبات في مصر. وقالت الرابطة على لسان خالد سعد أمين عام الرابطة أن التوقعات تشير الي امكانية تحسن هذه الأزمة مع بداية عام 2023 , حيث سيتم دخول الكثير من مكونات الانتاج لأنواع مركبات مختلفة. ويأتي ذلك في ظل اعلان البنك المركزي المصري الغاء الاعتمادات المستندية بصورة تدريجية لعمليات الاستيراد.

الغاء الاعتمادات المستندية في نهاية 2022 سيوفر مكونات الانتاج للسيارات

ومن المقرر الغاء الاعتمادات المستندية بصورة كاملة في نهاية العام الجاري. وسيمكن ذلك المستوردين لمكونات الانتاج وأصحاب مصانع السيارات المحلية من استيراد مكونات الانتاج المطلوبة لعمليات التصنيع بشكل فيه حرية أكبر وهو ما سيوفر عودة المصانع المتوقفة والطرازات المتوقفة للانتاج من جديد وزيادة معدلات الانتاج لتعويض السوق بسيارات مصنعة محلياً .

توقف العديد من مصانع السيارات بمصر بسبب صعوبة استيراد مكونات الانتاج

وأكد على تعرض قطاع صناعة السيارات في مصر لمشكلات كبيرة وتوقف في الانتاج بسبب صعوبة استيراد مكونات الانتاج في ظل قرارات الاعتمادات المستندية وهو قرار صدر منذ عدة شهور. وأكد أن البنوك كانت بطيئة للغاية في الموافقة على الاعتمادات المستندية وقرارات تمويل تلك المكونات المستوردة. ويذكر أن مصنع ميكروباصات زيمكس قد توقف بالفعل عن الانتاج منذ قرابة الشهرين في مصر بسبب صعوبة توفر مكونات الانتاج مما تسبب في تخارج الميكروباص من مبادرة الاحلال في الفترة الأخيرة.

الكلمات الدلالية

السيارات مصر عام

المزيد من الأخبار

بث مباشر سبورت كورة